الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> لبنان >> جبران خليل جبران >> عبد العزيز عميد أكرم أسرة

عبد العزيز عميد أكرم أسرة

رقم القصيدة : 54235 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


عبد العزيز عميد أكرم أسرة وكفاك فخرا أن تكون عميدها
وتكون بدر التم بين نجومها والفرد إن عد الفخار عديدها
ليس المصاب مصابها بك وهو قد شمل البلاد قريبها وبعيدها
هي أسرة كرمت مهزتها ولم يغمز منافرها بلؤم عودها
أحمدت ما شاء الوفاء وفيها وحمدت ما شاء الوداد ودوده
ورأيت في النجباء من ابنائها درا تقلده المناقب جيدها
تدري الكنانة بأسها في نفحها عنها لدى الجلى وتعرف جودها
فإذا تعاظلت الشؤون دعت لها فطناءها المتصرفين وصيدها
عبد العزيز المستعان بأيده ليذود عن أحسابها ويزيدها
حققت ما رجته فيك بهمة لم يشهد الجيل الحديث نديدها
ترتاض مصعبة المور فما تني حتى تجاري في مرامك قودها
تلك القوى لولا مغالبة الردى لم توه أحداث الزمان شديدها
أفنيتها عجلان في طلب العلى وقضيت في شرخ الشباب شهيدها
فكما بكى سروات مصر فقيدهم بكت الفضائل والعلوم فقيدها




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (أتموت حتف الأنف يا ضرغام) | القصيدة التالية (أجاب الشعر حين دعا الوفاء)



واقرأ لنفس الشاعر
  • إذا السحب طمت وادلهمت فقد يرى
  • أي بان أقام هذي المنار
  • مضى حسن في ذمة الله أنسه
  • تداول قلبي وجده فيك والذكر
  • كنت في الموت والحياة كبيرا
  • راع الكنانة رزء عبد القادر
  • بناء لآل الصيدناوي حققوا
  • أي رزء دهاك يا سمعان
  • لم تطيقي بعد الأليف البقاء
  • تركت الدار حين طغى أذاها


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com