الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> أبوالعلاء المعري >> العيشُ ماضٍ، فأكرِمْ والدَيكَ بهِ،

العيشُ ماضٍ، فأكرِمْ والدَيكَ بهِ،

رقم القصيدة : 5289 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


العيشُ ماضٍ، فأكرِمْ والدَيكَ بهِ، والأُمُّ أوْلى بإكرامٍ وإحسانِ
وحَسبُها الحملُ والإرضاعُ تُدْمِنُهُ، أمرانِ بالفَضْلِ نالا كلَّ إنسانِ
واخشَ الملوكَ وياسرْها بطاعَتِها، فالمَلْكُ للأرضِ مثلُ الماطرِ السّاني
إن يظلِموا، فلهمْ نَفعٌ يُعاشُ به، وكم حَمَوكَ برَجْلٍ أوْ بفُرْسانِ
وهل خلتْ، قبلُ، من جورٍ ومَظلمةٍ، أربابُ فارسَ، أو أربابُ غَسّانِ؟
خيلٌ إذا سُوّمتْ سامتْ، وما حُبستْ إلاّ بلُجمٍ، تُعَنّيها، وأرسانِ




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (لا يُغبَطنّ أخو نُعْمَى بنعمتِه،) | القصيدة التالية (أعَيّبُونيَ حيّاً، ثم قامَ لهمْ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • كأنّما دُنياكَ وحشيّةٌ،
  • إذا ما ألحَدَتْ أُمَمٌ بجَهْلٍ،
  • جَيبُ الزمانِ على الآفاتِ مزرورُ
  • ما أوصلَ السّيفَ، قطّاعاً، لحاملِهِ؛
  • تحمّلْ ثِقْلَ نَفسِكَ، واحفظنْها،
  • جَيرِ انّ الفتى لَفي النّصَبِ الأعـ
  • أيُّ صفاةٍ لا يُرى دهرها
  • يا ربِّ! عيشةُ ذي الضّلالِ خسارُ،
  • بنْتُ عن الدنيا، ولا بنتَ لي
  • غفَرتُ زماناً في انتكاسِ مآثمٍ،


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com