الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الأندلسي >> ابن دارج القسطلي >> أنضيت خيلي في الهوى وركابي

أنضيت خيلي في الهوى وركابي

رقم القصيدة : 52541 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


أنضيت خيلي في الهوى وركابي وعمرت كأس صبا بكأس نصاب
وعنيت مغرى بالغواني والصبا واللهو واللذات قد تغرى بي
في غمرة لا تنقضي نشواتها من صرف كأس أو جفون كعاب
أيام لا نرتاع من صرف النوى أمنا ولا نصغي لنعب غراب
أيام وجه الدهر نحوي مشرق ومحاسن الدنيا بغير نقاب
ولقد أضاء الشيب لي سنن الهدى فثنى سني ددني على الأعقاب
ورأيت أردية النهى منشورة تسعى بجدتها إلى أترابي
ورأيت دار اللهو أقوى ربعها وخلت معاهدها من الأحباب
وخلت بي النكبات ترمي ناظري وخواطري بنوافذ النشاب
ولكم أصابتني الخطوب بشكة تعيي التجلد واحتسبت مصابي
حفظا لعلم حاز صدري حفظه ألا أخيس بحرمة الآداب
حتى تركت الدهر وهو لما به صبرا وغادرني السقام لما بي
وصرفت عن صرف الزمان ملامتي وكففت عن سعي الحسود عتابي
علما بأن الحرص ليس بزائد حظا وأن الدهر غير محاب
همم الفتى نكب تبرح بالمنى أبدا إذا عم القضاء الآبي
فقطعت يا منصور نحوك نازعا خدع المنى وعلائق الأسباب
فرضاك تأميلي وقربك همتي ونداك محيائي وحمدك دابي
وقد احتللت لديك أمنع معقل وحططت رحلي في أعز جناب
في ذمة الملك الذي آمالنا من راحتيه تحت صوب سحاب
قمر توسط من مناسب يعرب قمم السناء وذروة الأنساب
صدقت به في الله عزمة مخلص تركت ذماء الشرك رهن ذهاب
بكتائب عزت بها سبل الهدى ومحت رسوم الكفر محو كتاب
غادرن أرضهم كأن فضاءها أغوال قفر أو سهوب يباب
تحتث سالكها بغير هداية وتجيب سائلها بغير جواب
يأيها الملك الذي عزماته في الدين أعظم أنعم الوهاب
وصل الإله لديك عمرا يقتضي أمد السنين ومدة الأحقاب
ولك السرور مضاعفا أيامه ولك النعيم مجدد الأثواب
وليهنك الأضحى الذي أضحى به صنع الإله مفتح الأبواب
واسلم لسبطيك اللذين تملكا رق السناء تملك الأرباب
السابقين إلى مقامات العلا ذا في الحروب وذاك في المحراب
الحاجب الأعلى الذي زهيت به رتب العلا ومفاخر الأحساب
فلكم تدانى في مكر للوغى كالشمس في كسف العجاج الهابي
رأي عيني منه يوم قلنية منه شهاب خاطف شهاب
سيف الإله وحزبه المفني به شيع الظلال وفرقة الأحزاب




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (أهل بالبين فانهلت مدامعه) | القصيدة التالية (سعي شفى بالمنى قبل انتها أمده)



واقرأ لنفس الشاعر
  • أخفضا نوت فينا النوى ولعلها
  • كذا تتجلى الشمس بعد كسوفها
  • عمرت بطول بقائك الأعمار
  • يا حبذا خجل التفاح في طبق
  • تخيرت فاستمسكت بالعروة الوثقى
  • أعيا شفاء الهم إن لم تشفه
  • زمان جديد وصنع جديد
  • جهادك حكم الله من ذا يرده
  • غدا غير مسعدنا ثم راحا
  • دواليك من دهر يواليك بالنجح


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com