الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> أبوالعلاء المعري >> لقد بكَرَتْ في خفّها وإزارِها،

لقد بكَرَتْ في خفّها وإزارِها،

رقم القصيدة : 5115 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


لقد بكَرَتْ في خفّها وإزارِها، لتَسألَ بالأمرِ الضّريرَ المنَجِّما
وما عندَهُ عِلمٌ، فيُخبرَها بهِ؛ ولا هوَ من أهلِ الحِجا فيُرَجِّما
يَقولُ غداً، أو بعدهُ، وَقعُ دِيمةٍ، يكونُ غِياثاً أن تَجوَد وتَسجُما
ويُوهِمُ جُهّالَ المَحلَّةِ أنّهُ يظَلُّ، لأسرارِ الغيوبِ، مُترجِما
ولوْ سألوهُ بالذي فوقَ صَدرِهِ لجاءَ بمَينٍ، أو أرَمّ وجَمجَما
كأنّ سَحاباً عَمَّهمْ بضَلالَةٍ، فليسَ إلى يومِ القِيامةِ مُنجِما
إذا قالَ أهلُ اللبّ حان انسفارُهُ، تَداركَهُ غيمٌ سواه، فأنجَما
فإن كنتَ قد وُفّقتَ فانجُ بوحدةٍ، وخَلِّ البرايا من فَصيحٍ وأعجما
ولا تكُ فيما يكرَهُ القومُ ساعياً، ولا مُسرِجاً في نصرِ غيرِك، مُلجِما




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (إذا جَلَستُ على أقتادِ ناجيَةٍ،) | القصيدة التالية (حاجي نظيمُ جُمانٍ، والحياةُ مَعي)



واقرأ لنفس الشاعر
  • مضَى زَماني، وتَقَضّى المَدَى،
  • قد قيل: إنّ الروحَ تأسفُ، بعدما
  • قضاءُ اللَّهِ يبتعثُ المَنايا،
  • ما زلتُ في الغَمَراتِ لستُ بخالصٍ
  • على الكذِبِ اتّفقنا فاختلفنا،
  • قد أهمَلَتْ للخياطِ إبرتَها،
  • إذا حانَ يومي، فلأوسَّدْ بموضعٍ
  • لَعمْركَ! ما غادرتُ مطلِعَ هَضبةٍ،
  • دنياك موموقةٌ
  • ثلاثُ مآرب: عَنْسٌ، وكُورٌ،


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com