الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> أبوالعلاء المعري >> يَتلونَ أسفارَهمْ، والحَقُّ يُخبرُني

يَتلونَ أسفارَهمْ، والحَقُّ يُخبرُني

رقم القصيدة : 4938 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


يَتلونَ أسفارَهمْ، والحَقُّ يُخبرُني بأنّ آخِرَها مَينٌ، وأوّلَها
صدَقتَ يا عَقلُ، فليبعَدْ أخو سَفَهٍ، صاغَ الأحاديثَ إفكاً، أو تأوّلَها
وليسَ حِبرٌ ببِدْعٍ في صحابَتهِ، إنْ سامَ نَفعاً بأخبارٍ تَقَوّلَها
وإنّما رامَ نسواناً، تَزَوّجَها، بما افتراهُ، وأموالاً تَمَوّلَها
طالَ العَناءُ بكونِ الشخصِ في أُمَمٍ، تَعُدُّ فِرْيَةَ غاويها مُعَوَّلَها
وسوفَ يرْقُدُ، في الغبراءِ، مضطربٌ، قد سارَ آفاقَ دُنياهُ، وجوّلَها
لأهجُرَنّكَ لا عن بِغضَةٍ سَلَفَتْ، بل شيمَةٌ حَمَّها قدرٌ وسوّلَها
وصاحبُ الشرعِ كان القُدسُ قِبلتَهُ، صلّى إلَيها زَماناً ثمّ حَوّلَها
لا يَخدَعَنّكَ داعٍ قامَ، في مَلإٍ، بخطبَةٍ، زانَ مَعناها وطوّلَها
فَما العِظاتُ، وإن راعتْ، سوى حيَلٍ من ذي مَقالٍ، على ناسٍ، تَحَوّلَها
والدّهرُ يُنسي كميَّ الحربِ صارِمَهُ، ودِرعَهُ، وفتاةَ الحيّ مِجوَلَها
ويَستردُّ من النّفسِ، التي شرُفتْ، ما كانَ في سالفِ الأيّامِ خَوّلَها
وجِروَلٌ صارَ تُرْباً، بَعدَ مَنطِقِهِ، ولم يُشابهْ، من الصّحراءِ، جَرْولَها
قَضِّ الزّمانَ بإجمالٍ وتَمشِيَةٍ للأمرِ، إنّ وراءَ الرّوحِ مِغوَلَها
والوِرْدُ، يكفيكَ، منه شَرْبةٌ حُملتْ في الرّكبِ، إن منعتكَ الأرضُ جدوَلَها




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (أتتْ جامعٌ، يومَ العَرُوبةِ، جامعاً،) | القصيدة التالية (أتحمِلُكَ الحَصانُ، وأنتَ خالٍ،)



واقرأ لنفس الشاعر
  • إنّي لَمِنْ آلِ حوّاءَ، الذينَ همُ
  • كلُّ ذِكْرٍ من بَعدِهِ نِسيانُ،
  • مُومِسٌ، كالإناءِ دنّسهُ الشَّرْ
  • لقد أسِفتُ، وماذا ردّ لي أسفي،
  • مَنْ عَيّرَ الخبْلَ إنساناً، فقد خَبِلا؛
  • الوقتُ يُعْجلُ أن تكونَ محلِّلاً
  • الساعُ آنيةُ الحوادثِ ما حوت،
  • بَشاشةُ أيامٍ مَضَتْ وشَبيبَةٌ،
  • إني ونفسي، أبداً، في جِذابْ،
  • أرَى البَحرَ مِلحاً لا يجودُ لوارِدٍ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com