الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> أبوالعلاء المعري >> سُقيا لِشَوْهاءَ ما هَمّتْ بفاحشَةٍ،

سُقيا لِشَوْهاءَ ما هَمّتْ بفاحشَةٍ،

رقم القصيدة : 4935 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


سُقيا لِشَوْهاءَ ما هَمّتْ بفاحشَةٍ، غدتْ على الغزلِ، ليستْ تعرِفُ الغزَلا
وتجهَلُ العُودَ، إلاّ عُودَ مِغزَلِها، ولا تَراحُ، إذا ما عاتِقٌ بُزِلا
كلُّ البريّةِ شاكٍ، لو سَما زُحَلٌ إلى السّماكِ رآهُ يَشتَكي العَزَلا
إنّ الغُرابَ، ولم يوجَدْ أخو قَدَمٍ أصحَّ منهُ، تُعاني رِجلُهُ قَزلا
فجنّبِ الزّهوَ في الدّنيا، فلو زُهيتْ غُرُّ الغَمامِ لذُمّ القَطرُ، إذ نَزَلا
لوْ تاهَ بَيتُ قريضٍ، وهو مُنتَسِبٌ في كامل الشّعر، وافى الوَقصَ أو خُزلا
فاعجَبْ لعُودِ الغواني لم يَخَفْ هرَماً، ولا يَراهُ زمانٌ، في السُّرى، هُزِلا
في هَيئةِ البَكرِ، ما حالتْ سَجيّتُهُ، فقيلَ: أسدسَ، في حوْلٍ، وما بُزِلا
تلاوَمَ النّاسُ، وافتَنّتْ ظنونُهُمُ، وأرْجأ النّاشىءُ الباغي، أو اعتزلا
وقيلَ لا بعثَ يُرْجى للثّوابِ، وما سمِعتَ، في ذاكَ، دعوى مبطلٍ هَزلا
وكيفَ للجسمِ أن يُدْعى إلى رَغدٍ، من بعدِ ما رَمّ، في الغبراءِ، أو أزِلا؟
وهل يَقومُ لحملِ العبءِ، من جدَثٍ، ظَهرٌ، وأيسرُ ما لاقاهُ أن جُزِلا؟
ما أحسبُ الكَوكبَ المِرّيخَ أو زُحلاً، إلاّ أميرينِ، إنْ طالَ المَدى عُزِلا




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (نُضحي ونُمسي كبني آدَمٍ) | القصيدة التالية (لَنا خَفضُ المَحَلّةِ والدّنايا،)



واقرأ لنفس الشاعر
  • أعَيّبُونيَ حيّاً، ثم قامَ لهمْ
  • إذا ما عَدَدتُ السّنّ عُدْتُ بترحَةٍ،
  • تقَنّعْ من الدّنيا بلَمحٍ، فإنّها،
  • عَنسيَ في الدّنيا سوى الرّاهي،
  • أيّتُها النّفسُ لا تُهالي!
  • يأتي على الخلقِ إصباحٌ وإمساءُ،
  • لهانَ علينا أنْ تَمُرّ، كأنّها
  • إذا طَلَعَ النّسرانِ غارَتْ ظَعائنٌ،
  • عِيدانُ قَيْنَاتِنا منْ تحتِ أرجُلِها،
  • بعضُ الأقارِب مكروهٌ تجاوُرُهم،


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com