الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> أبوالعلاء المعري >> حديثُ فواجرٍ، وشِرابُ خَمرِ،

حديثُ فواجرٍ، وشِرابُ خَمرِ،

رقم القصيدة : 4451 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


حديثُ فواجرٍ، وشِرابُ خَمرِ، وقتلى يُطرَحونَ لأُمّ عمرِو
ومَهلِكُ دولَةٍ، وقيامُ أُخرى؛ كذاكَ الدّهرُ أمرٌ بعدَ أمر
وموتٌ لا تؤخَّرُ عَنهُ نَفسٌ، تُهَدَّدُ، بعدَهُ، بصِلاءِ جَمر
وإنّ الغَمرَ، كانَ بهِ أُناسٌ يُرَوّونَ العُفاةَ بكُلّ غَمر
تفَرّقْ أيّها الجِسمُ المُعَنّى! فجَمعُكَ للحَوادِثِ باتَ يَمري
وجَدتَ بخَيْبَرَ الحمّى كثيراً، ولم تُوسِعْكَ من رُطَبٍ وتَمر
وما عاشَرتَ، في الدّنيا، خليلاً، يُريكَ مَودّةً، إلاّ لِقَمر




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (نُضحي ونُمسي كبني آدَمٍ) | القصيدة التالية (لَنا خَفضُ المَحَلّةِ والدّنايا،)



واقرأ لنفس الشاعر
  • أعَنْ واقدٍ، خبّرْتني، وابنِ جَمرَةٍ،
  • أرى كلّ خيرٍ، في الزّمانِ، مُفارِقاً،
  • وصفتُكَ، فابتهجتَ، وقلتَ خيراً،
  • إذا ما أسَنّ الشّيخُ أقصاهُ أهلُهُ،
  • تَناقضٌ ما لنا إلاّ السكوتُ له،
  • إنّا، مَعاشرَ هذا الخلقِ، في سَفَهٍ،
  • تفَوّهَ دهرُكم عجَباً، فأصغُوا
  • إذا أعمَلَ الفِكرَ الفتى جَعَلَ الغِنى،
  • كأنّما العالَمُ ضأنٌ، غدتْ
  • لوْ كانَ لي أمرٌ يُطاوَعُ لم يَشِنْ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com