الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الإسلامي >> الفرزدق >> بكت جرعا مروا خراسان إذ رأت

بكت جرعا مروا خراسان إذ رأت

رقم القصيدة : 3233 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


بكَتْ جَرَعاً مَرْوَا خُرَاسَانَ إذ رَأتْ بهَا باهِلِيّاً بَعْدَ آلِ المُهَلَّبِ
تَبَدّلَتِ الظِّرْبَى القِصَارَ أُنُوفُهَا بكُلّ فَنيقٍ يرْتدي السّيفَ مُصْعَبِ
إغَرَّ كَأنّ البَدْرَ تحْتَ ثِيَابِهِ، كَرِيمٍ إلى الأمّ الكَرِيمَةِ وَالأبِ
فَأصْبَحَ رَدّ الله زَيْنَ قُصُورِهَا إلَيْها، وَرَوْحَ المُسْتَغيثِ المُثَوِّبِ
فَوَارِسُ ضَرّابُونَ وَالخَيْلُ يَلتقي عَلَيْهَا عَبِيطُ الثّائِرِ المُتَلَهِّبِ
إذا جَلَسُوا زَانَ النّديَّ جُلُوسُهُمْ، وَلَيسوا بفُحّاشٍ على الناسِ أكلُبِ




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (وإجانة ريا الشروب كأنها) | القصيدة التالية (ضيع أمري الأقعسان فأصبحا)



واقرأ لنفس الشاعر
  • يا ظمي ويحك إني ذو محافظة
  • دعاني جرير بن المراغة بعدما
  • إذا كنت ملهوفا أصابتك نكبة
  • أخذنا بالنجوم على كليب
  • ألا طالما رسفت في قيد مالك
  • سألنا منافا في حمالة دارم
  • ألم يأت بالشأم الخليفة أننا
  • إن الذي أعطى الرجال حظوظهم
  • أيعجب الناس أن أضحكت خيرهم
  • إن تذعر الوحش من رأسي ولمته


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com