الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الجاهلي >> قيس بن الخطيم >> ألا أبلغا ذا الخزرجيَّ رسالة ً

ألا أبلغا ذا الخزرجيَّ رسالة ً

رقم القصيدة : 27416 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


ألا أبلغا ذا الخزرجيَّ رسالة ً رِسَالَة َ حَقٍّ لَسْتُ فِيها مُفَنَّدا
فإنّ تركناكم لدى الردم غدوة فَرِيقَيْنِ: مَقْتُولاً بهِ ومُطَرَّدا
صَبَحْناكُمُ مِنّا بهِ كُلَّ فارِسٍ كريم النثا يحمي الذمار ليحمدا
أتَذْكُرُ أمْراً لَمْ تَنَلْهُ، وإنّما تَناوَلَ سَجْلَ الحَرْبِ مَنْ كان أنجدا
فَذُقْ غِبَّ ما قَدَّمتَ، إنّي أنا الذي صَبَحْتُكُمُ فيهِ السِّمامَ بِبُرْجُدَا
ونحنُ حُماة ُ الحَرْبِ لَيسَتْ تَضِيرُنا نسوقُ خميساً كالقطا متبددا




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (إذَا قَبِيلٌ أرَادُونا بمُؤذِيَة ٍ) | القصيدة التالية (أصبحتْ من حلولِ قوميَ وحشاً)



واقرأ لنفس الشاعر
  • معاقلهمْ آجامهم ونسائهمْ
  • لو كنتمُ منّا قريباً لخفتمُ
  • مأوى الضَّريك إذا الرياحُ تناوحتْ
  • ردَّ الخليطُ الجمالَ فانقضبا
  • فَما ظَبْيَة ٌ مِنْ ظِباء الحِسا
  • بَعْضُ القَوْلِ لَيْسَ لهُ عِيَاجٌ
  • يقولُ ليَ الحدَّادُ وهوَ يقودني
  • إذا جاوزَ الإثنين سرٌّ فإنّهُ
  • كَتُومٌ لأسْرَارِ الخَلِيلِ أمِينُها
  • نحنُ بغرسِ الوديّ أعلمنا


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com