الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الجاهلي >> المهلهل بن ربيعة - الزير >> كُلَيْبُ لاَ خَيْرَ في الدُّنْيَا وَمَنْ فِيهَا

كُلَيْبُ لاَ خَيْرَ في الدُّنْيَا وَمَنْ فِيهَا

رقم القصيدة : 26474 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


كُلَيْبُ لاَ خَيْرَ في الدُّنْيَا وَمَنْ فِيهَا إنْ أنتَ خليتها في منْ يخليها
كُلَيْبُ أَيُّ فَتَى عِزٍّ وَمَكْرُمَة ٍ تحتَ السفاسفِ إذْ يعلوكَ سافيها
نعى النعاة ُ كليباً لي فقلتُ لهمْ مادتْ بنا الأرضُ أمْ مادتْ رواسيها
لَيْتَ السَّمَاءَ عَلَى مَنْ تَحْتَهَا وَقَعَتْ وَحَالَتِ الأَرْضُ فَانْجَابَتْ بِمَنْ فِيهَا
أضحتْ منازلُ بالسلانِ قدْ درستْ تبكي كليباً وَ لمْ تفزعْ أقاصيها
الْحَزْمُ وَالْعَزْمُ كَانَا مِنْ صَنِيعَتِهِ ما كلَّ آلائهِ يا قومُ أحصيها
القائدُ الخيلَ تردي في أعنتها زَهْوَاً إذَا الْخَيْلُ بُحَّتْ فِي تَعَادِيها
النَّاحِرُ الْكُومَ مَا يَنْفَكُّ يُطْعِمُهَا وَالْوَاهِبُ المِئَة َ الْحَمْرَا بِرَاعِيهَا
منْ خيلِ تغلبَ ما تلقى أسنتها إِلاَّ وَقَدْ خَضَّبَتْهَا مِنْ أَعَادِيهَا
قدْ كانَ يصحبها شعواءَ مشعلة ً تَحْتَ الْعَجَاجَة ِ مَعْقُوداً نَوَاصِيهَا
تكونُ أولها في حينِ كرتها وَ أنتَ بالكرَّ يومَ الكرَّ حاميها
حَتَّى تُكَسِّرَ شَزْراً فِي نُحُورِهِمِ زرقَ الأسنة ِ إذْ تروى صواديها
أمستْ وَ قدْ أوحشتْ جردٌ ببلقعة ٍ للوحشِ منها مقيلٌ في مراعيها
ينفرنَ عنْ أمَّ هاماتِ الرجالِ بها وَالْحَرْبُ يَفْتَرِسُ الأَقْرَانَ صَالِيهَا
يهزهونَ منَ الخطيَّ مدمجة ٍ كمتاً أنابيبها زرقاً عواليها
نرمي الرماحَ بأيدينا فنوردها بِيضاً وَنُصْدِرُهَا حُمْراً أَعَالِيهَا
يا ربَّ يومٍ يكونُ الناسُ في رهجٍ بهِ تراني على نفسي مكاويها
مستقدماً غصصاً للحربِ مقتحماً ناراً أهيجها حيناً وأطفيها
لاَ أَصْلَحَ الله مِنَّا مَنْ يُصَالِحُكُمْ ما لاحتِ الشمسُ في أعلى مجاريها




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (هَلْ عَرَفْتَ الْغَدَاة َ مِنْ أَطْلاَلِ) | القصيدة التالية (وَادِي الأَحَصِّ لَقَدْ سَقَاكَ مِنَ الْعِدَى)



واقرأ لنفس الشاعر
  • لِاِبنَةِ حِطّانَ بنِ عَوفٍ مَنازِلٌ
  • إنَّ تَحْتَ الأَحْجَارِ حَزْماً وَعَزْمَا
  • عجبتْ أبناؤنا من فعلنا
  • إِن يَكُن قَتَلنا المُلوكَ خَطاءً
  • تَنَجَّدَ حِلْفاً آمِناً فَأُمِنْتُهُ
  • أن في الصدر من كُلَيْب شجونا
  • لما نعى الناعي كليباً أظلمتْ
  • لوْ أنَّ خيلي أدركتكَ وجدتهمْ
  • لَمّا تَوَعَّرَ في الكُراعِ هَجيُهُم
  • لَقَد عَرَفَت قَحطانُ صَبري وَنَجدَتي


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com