الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> أبو نواس >> أبا العَبّاسِ ماظَنّي بِشُـكْري ،

أبا العَبّاسِ ماظَنّي بِشُـكْري ،

رقم القصيدة : 25495 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


أبا العَبّاسِ ماظَنّي بِشُـكْري ، إذا ما كنتَ تَعْفُو بالذّميمِ
وإنّي، والذي حاوَلْتَ منّي، لَمُعْـوَجٌّ دَفَـعْـتَ إلى مُقـيـمِ
وكنتَ أبـاً سِـوى أنْ لم تَلِـدْني ، رَحيماً، أوْ أبَرّ منَ الرّحيمِ
حَلَـفْتُ بِـرَبّي يَس وطـه ، وأمِّ الآيِ، والذّكْرِ الْحَكيمِ
لَئِنْ أصْبَحتُ ذا جُرْمٍ عَظيمٍ لقد أصْبحتَ ذا عَفوٍ كَريمِ
ولِـي حُـرَمٌ ، فلا تَمْـنْتَـطَّ عَنْها ، فَـتَـدْفَعَ حَـقَّـها دَفْـعَ الغَـريـمِ
تَـغَـافَـلُ لي كأنّكَ واسِـطِـيٌّ ، وبيتُكَ بَينَ زَمزَمَ والحطيمِ




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (أأشرَسُ، إنْ يكنْ ما قيل حقّاً،) | القصيدة التالية (أبا مُنـذِرٍ مابالُ أنْسـابِ مَذْحِـجٍ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • ألا فاسقِني خمراً، وقل لي: هيَ الخمرُ،
  • صاحـبَ الحبِّ صـابراً لا يصُـدّنّـ
  • العبدُ عبدُكَ حقّاً، وابنُ عبْدَيكَ،
  • سمّـاهُ أحْـبابُـهُ المسـكيـنَ قد صَـدقـوا ،
  • أسـألُ القادميـنَ منْ حَكَـمـانِ :
  • خليليّ ! هذا مَـوْقِفٌ من مُتَيَّـمٍ ،
  • وأخْوَسَ، دلاّجٍ عليّ، ورائحٍ
  • شَغَلَتْ خداشاً عن مساعي مخلَدِ،
  • لُبابُ تكَبّري فَوْقَ الْجَواري،
  • لم يُنسِني السّعيُ والطّوافُ ولا الـ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com