الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> أبو نواس >> يوْمَ الْخَميسِ أقَمنا ساقِياً حَكَما

يوْمَ الْخَميسِ أقَمنا ساقِياً حَكَما

رقم القصيدة : 25461 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


يوْمَ الْخَميسِ أقَمنا ساقِياً حَكَما نَـرَى حكـومَتَـهُ عَـدْلاً وما زَعَمَـا
في مَجلسِ لا نرَى ، فيما تَضَمّنَهُ ، إنْ أنْتَ فَتّشْتَـهُ في خُلقِـهِ بَـرَمـا
يا ممَجلِـسً ضَمّ فتيانـاً غَـطارِفَـة ً ، حازوا البَشاشَة َ والإنعامَ والكَرَمَا
وجوهُهمْ فيهِ ريحانٌ لِمَجلِسِهِمْ، ولَفظُهُمْ لؤلؤٌ في سِلْكِهِ نُظِمَا
ما زالَ يَثنيهِ دَلُّ الكأسِ في لُطُفٍ، وذاكَ يأخُـذُها من ذاكَ مُبتَسمـاً
ولوْ شَهِدْتَ أخي يَوْماً نَعمتُ بهِ، وعندَنا قَمَرٌ نَجْلُو بهِ الظُّلَمَا
شَهِدْتَ تَفدِيَة ً مِنّا وتَحمِيَة ً، وفي تَـطَـرّبنـا فَـمٌّ يَمُصّ فَـمَـا
وسائِلٍ حاسدٍ هلْ نيلَ بَعضُهُمُ، فـقلْتُ للحـاسِـدِ المغْتاظِ إنْ فهِمـَـا
قد نالَ بَعضُهُمُ بَعضاً على رغَمٍ لا أرْغَمَ الله إلاّ أنْفَ مَنْ رَغِمَا
إنْ كـانَ أسْعفَ ذا هـذا تحاجَتِـهِ طوْعاً فهَلْ قطرَتْ منهُ السّماءُ دَمَا؟




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (فديتُ مَنْ حَمّلتُهُ حاجةً) | القصيدة التالية (و مُتَرَّفٍ عَقَلَ الحَياءُ لسانَه ،)



واقرأ لنفس الشاعر
  • ارْبَعْ على الطّلَلِ الذي انتَسَفتْ
  • أيا مَنْ لا يُرامُ لَهُ كَلامُ،
  • منْ كان يجهَلُ مابـي ،
  • خرجتُ للّهْوِ بالبُستانِ عنك، فما
  • كـنـتُ منَ الحـبّ فـي ذُرَى نِـيـقِ ،
  • وفتيانِ صِدْقٍ قد صَرَفْتُ مَطيّهُمْ
  • يا فرْحَة ً جاءت معَ العِيدِ،
  • الموتُ منّا قريبٌ ،
  • فَتّكَتْني طِيزَنَابَا
  • ألِفَ الْمُدامَة َ، فالزَّمانُ قَصِيرُ،


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com