الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> أبو نواس >> أما تَرَى الشمْسَ حلّتِ الْحَمَلا،

أما تَرَى الشمْسَ حلّتِ الْحَمَلا،

رقم القصيدة : 25370 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


أما تَرَى الشمْسَ حلّتِ الْحَمَلا، وقامَ وزْنُ الزّمَان ، عاعْـتَدَلا
وغنّتِ الطّيْرُ بعد عُجْـمتهـا ، واسْتَوْفَتِ الخمرُ حَوْلَها كمَلا
واكْتَسَتِ الأرضُ من زخارِفِهَا وشْيَ نباتٍ، تَخَالُهُ حُلَلا
فاشْـرَبْ على جـدّة ِ الزّمانِ ، فـقَـدْ أصْبَحَ وجْهُ الزمانِ مقْتَبِلا
كَرْخِيّة ً تترُكُ الطّويلَ من الـ ــعَيْـشِ قصـيـراً ، وتبْسُـطُ الأمَــلا
تلعبُ لِعْبَ السّرَابِ في قَدحِ الـ ـقوْمِ، إذا ما حَبابُها اتّصَلا
يقول: صَرّفْ! إذا مزجْتَ لهُ، منْ لم يكنْ للكثير مُحتمِلا
عُجْناً بثِنْتَيْنِ من طبائِعِها حُسْنا، وطيباً ترى به المثلا




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (ثـقيلٌ يُطالِعُنا من أمَمْ ،) | القصيدة التالية (ترَكْتُ الرّبْعَ لا أبْكيـ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • ألِفَ الْمُدامَة َ، فالزَّمانُ قَصِيرُ،
  • قَدْ أغْتَدي، واللّيلُ في ادْهمامِهِ
  • ومُلِـحّـة ٍ في العـذلِ ذاتِ نَصِـيحـَـة ٍ
  • أسـألُ القادميـنَ منْ حَكَـمـانِ :
  • لا أُعيرُ الدّهْرَ سمْعي،
  • بكّرْ صَبوحَكَ بابنَة ِ الكرْمِ
  • بكيتُ، وما أبْكي على دِمَنٍ قَفْرِ،
  • أحبُّ الغلامَ إذا كَرّها،
  • حلفْتُ اليــوم بـالطُّنـبــو
  • علِـقْـتُ منْ شِـقْـوَتـي ومن نَكَــدي


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com