الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> أبو نواس >> يـاعَـرَبيّــاً من صـنعَـة ِ السّــوقِ ،

يـاعَـرَبيّــاً من صـنعَـة ِ السّــوقِ ،

رقم القصيدة : 25338 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


يـاعَـرَبيّــاً من صـنعَـة ِ السّــوقِ ، وصنعة ُ السّوقِ ذاتُ تَشقيقِ
ما رأيُكُمْ يا نِزارُ في رَجُلٍ يَـدخـلُ فيكـمْ من خَـلْـقِ مَخلـوقِ
ويحمِلُ الوَطْبَ والعِلابَ، ولا يَصلُـحُ إلاّ لِـحمْـلِ إبْـرِيــقِ
لـقَـدْ ضـرَبنـا بالـطّـبـلِ أنّـكَ في الـ ــقـومِ صَـحيـحٌ ، وصِـحَ في البوقِ
قد أخَذَ الله من رَقاش، على تَرْكِهِمُ الْمَجْدَ، بالمواثيقِ
فالنّاسُ يَسعَوْنَ للعُلى قُدُماً، وهم وَراءَ مكسَّرو السّوقِ
هَذا كذاكم، وفي الهِياجِ إذا هِيجَ، فما شئتَ من بَواشيقِ




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (فديتُ مَنْ حَمّلتُهُ حاجةً) | القصيدة التالية (و مُتَرَّفٍ عَقَلَ الحَياءُ لسانَه ،)



واقرأ لنفس الشاعر
  • تــزوّجُ الخمْـرَ من المـاءِ ، فـي
  • موْلايَ عَزَّ فلا يهُونُ،
  • ثـقيلٌ يُطالِعُنا من أمَمْ ،
  • لا تخْشَعَنّ لطارِقِ الحِدْثانِ،
  • عَجِبتُ لهارونَ الإمامِ وما الذي
  • إذا ابْتَـهَـلْتُ سـألتُ اللـهَ رَحمـتَــهُ ،
  • إني علقتُ الأحْمَدَيْنِ كليْهِما، إني علقتُ الأحْمَدَيْنِ كليْهِما،
  • يا كاتِباً كَتَبَ الغداة َ يسُبّني،
  • حلفْتُ اليــوم بـالطُّنـبــو
  • لولا الأميرُ ، وأنّ العُـذْرَ مَـنْقَـصَة ٌ،


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com