الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> أبو نواس >> سقياً لبغدادَ، وأيّامِها؛

سقياً لبغدادَ، وأيّامِها؛

رقم القصيدة : 25293 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


سقياً لبغدادَ، وأيّامِها؛ إذْ دهْرُنَا نطْويهِ بالقَصْفِ
مـعْ فِـتيـة ٍ مثْـل نجـومِ الـدّجى ، لم يطْـبَـعُـوا يـومـاً على خَسْـفِ
تيجـانهمْ حِـلمٌ إذا ما سُـقـوا قد فُصِّصَتْ بالجود والظّرْفِ
ومـدّ مـن أبصـارهم أشـمُسٌ تقـْـصُــرُ عنهـا غـايـة ُ الـوصْـفِ
يسقيهمُ ذو وَفْرة ٍ، أحْورٌ، يُسيلُ صُدغاً، فاترُ الطرْفِ
يكسّرُ الرّاءَ، وتكْسيرُها يـدعـو إلى السُّقـمِ مـع الحتْـفِ
إنْ رامَ إعْـجـالاً أبَـى ردفُـهُ ، أو رامَ عَــطْـفـاً جـرّ للـعـطْـفِ
يسقيهِمُ حمراءَ، ياقوتَة ً، تُـسـرجُ في الكـأسِ وفي الكفّ
يسْقِيهِمُ ممزُوجَة ً تارَة ً، فـبـاحَ من سـُــكْـرٍ بمـا يُـخْـفــي
ثـمّ تغـنّـى طـربـاً عـنـدهـمْ ، وهْـوَ من القـوْمِ على خـوْفِ :
شعزما أولع العينين بالوكفِ، إذا تـنـحـت غــرّة الأنـفِ




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (دَعْ عَنْكَ لَوْمي فإنّ اللّوْمَ إغْرَاءُ) | القصيدة التالية (أَثْني على الخمرِ بآلائها ،)



واقرأ لنفس الشاعر
  • قدْ أغْتدي، والليلُ داجٍ عسكَرُهْ،
  • قد أغْتَدي، واللّيلُ في مكْتَمِه،
  • بكيتُ، وما أبْكي على دِمَنٍ قَفْرِ،
  • يا تارِكَ الأبْرَارِ فُجّارَا،
  • ذكرَ الكَرْخَ نازحُ الأوطانِ،
  • سكرْتُ، ومَنْ هذا الذي منهُ يَسلمُ،
  • وغـزالٍ في الدحـى ، لـيْـ
  • جِنـانُ إنْ جُـدْتِ يا مُنايَ بمـا
  • ألا هَلْ على اللّيْلِ الطويلِ مُعِينُ،
  • لَمّا رأيْتُ اللَّيلَ مُنْشَقَّ الحُجُبْ،


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com