الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> أبو نواس >> طابَ الزّمانُ، وأورقَ الأشجارُ،

طابَ الزّمانُ، وأورقَ الأشجارُ،

رقم القصيدة : 25135 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


طابَ الزّمانُ، وأورقَ الأشجارُ، ومضَى الشّـتاءُ، وقد أتى آذارُ
وكسا الرّبيعُ الأرْضَ، من أنوَارِهِ وشْياً تَحارُ لِحُسْنِه الأبْصَارُ
فـانْـفِ الـوَقـارَ عن المجونِ بقَهْوَة ٍ حمراءَ، خالط لونَها إقْمارُ
فاستنصِفِ الأقدارَ من أحداثِها، فـلَـطالمـا لعـبَـتْ بـكَ الأقْـــدَارُ
من كفّ ذي غَـنَـجٍ كـأنّ جـبينـَـهُ قمرٌ، وسائرُ وجهِهِ دينارُ
يُزْهَى بعَيْنَيْ شادنٍ، وجَبينِهِ، والْخَصْرُ فيه لِشِقْوَتي زُنَّارُ
يَسْقِيكَ كأساً من عصِيرِ جفونِهِ، وتدورُ أخْرى من يديه عُـقـارُ
شمْطاءُ، تأبَى أن يدوسَ أديمَها أيْدي الرّجال، وما بها استِنْكارُ
كرْخيّة ٌ كالرّوحِ دبّ بشَرْبِهَا حَـلْمٌ ، يُـداخِـلُـهُ حـيـاً ووقَــــارُ
في فتيَة ٍ فطَموا الحيَا؛ فلِباسُهمْ حِـلْمٌ ، وليس لجهلِـهِـمْ آثـــارُ




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (ثـقيلٌ يُطالِعُنا من أمَمْ ،) | القصيدة التالية (ودهْـماءَ تُرْسها رقـاشٌ ، إذاشتَتْ ،)



واقرأ لنفس الشاعر
  • ياسُلَيْمانُ غَنّني ،
  • ألا يا أحْمَد الكا
  • سجَدَ الجمالُ لِحُسْنِ وجْـ
  • الشُّرْبُ في ظُلّة ِ خَمّارِ،
  • يا واصفَ الغِلْمانِ في شِعْرِه
  • ومِـنْ مُسِيءٍ يكفـيكَـهُ عَمَـلُــهُ
  • من أنا في موقفِ الحسـابِ ، إذا
  • أحسنُ مِنْ وَقفَة ٍ على طَلَلِ،
  • أحْيِ لي، يا صَاحِ، رُوحي
  • يا هاشمُ بنَ حُـديْجٍ ليْس فخـركـمُ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com