الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> أبو نواس >> وقائلة ٍ لي : كيْفَ كنْتَ تُــريـدُ ؟

وقائلة ٍ لي : كيْفَ كنْتَ تُــريـدُ ؟

رقم القصيدة : 25031 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


وقائلة ٍ لي : كيْفَ كنْتَ تُــريـدُ ؟ فقلْتُ لها : أن لا يكونَ حـســودُ
لقد عاجلتْ قلبي جِـنانُ بهجـرِها ، و قد كـان يكفيني بـذاكَ وعِـيـدُ
لعلّ جِـناناً سـاءَها أن أُحِبّهـا ، فقل لجنانٍ: ثابتٌ ويزيدُ
فسُخطك في هذا على النفس هينٌ، ولكنّهُ فيما سواه شديدُ
رَأيتُ دنـوّ الدّارِ ليسَ بنافــــعٍ ، إذا كانَ ما بينَ القلوبِ بعيدُ




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (غُصِصْتُ منكَ بِما لا يَدفَعُ الماءُ،) | القصيدة التالية (فديتُ مَنْ حَمّلتُهُ حاجةً)



واقرأ لنفس الشاعر
  • رأيْتُ هوايَ سِيرتُهُ الوجيفُ،
  • أيّها القادِمُ من بصْـ
  • أخـلائـي أذُمّـكُـمُ :إليـكُــم ،
  • وأخي حِفـاظٍ مَـاجِـدٍ
  • دعِ البساتِينَ منْ وَرْدٍ، وتُفّاحِ،
  • باتَ عليٌّ، وأباتَ صَحْبهْ
  • و قائلٍ : هل تريدُ الحجّ ؟ قلتُ له :
  • ألا فاسْقِني مِسْكِيّة َ العَرْفِ، مُزّة ً
  • إذْهَبْ! نجوْتَ من الهجاء ولَذْعِه،
  • قد حُمّ منْ أنا أحْميهِ، فأفقَدَه


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com