الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الإسلامي >> عمر ابن أبي ربيعة >> حنّ قلبي من بعد ما قد أنابا،

حنّ قلبي من بعد ما قد أنابا،

رقم القصيدة : 18748 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


حنّ قلبي من بعد ما قد أنابا، ودعا الهمَّ شجوهُ فأجابا
فاستثارَ المَنْسيَّ مِنْ لوعة ِ الحُـ بِّ، وأبدى الهمومَ والأوصابا
ذَاك مِنْ مَنْزِلٍ لِسَلْمَى خَلاءٍ لابِسٍ مِن عَفائِهِ جِلْبَابَا
أعقبتهُ ريحُ الدبورِ، فما تنف كّ منه اخرى تسوقُ سحابا
ظلتُ فيه، والركبُ حولي وقوف، طَمَعاً أَنْ يَرُدَّ رَبْعٌ جَوَابا
ثانياً من زمام وجناءَ حرفٍ، عَاتِكٍ، لَوْنُها يُخالُ خِضابا
تَرْجِعُ الصَّوْتَ بِالبُغَامِ إلى جَوْ فٍ تناغي به الشعابَ الرغابا
جدها الفالجُ الأشمُّ أبو البخ ـتِ وَخَالاَتُهَا انْتُخِبْنَ عِرَابا


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (لَبِسَ الظَّلامَ إلَيْكَ مُكْتَتِماً) | القصيدة التالية (ذَكَرَ القَلْبُ ذِكْرَة ً أُمَّ زَيْدٍ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • سَائِلا الرَّبْعَ بِکلبُليِّ، وَقولا:
  • يا أمّ نوفلَ، فكي عانياً مثلتْ
  • يا صاحِ، قل للربعِ: هل يتكلمُ،
  • لَقَدْ أَرْسَلَتْ في السِّرِّ لَيْلَى تَلُومُني
  • إنَّ مَنْ تَهْوَى مَعَ الفَجْرِ ظَعَنْ
  • أَيها البَاكِرُ المُرِيدُ فِرَاقي،
  • لقد عرضتْ لي بالمحصبِ من منى ً،
  • قَدْ نَبَا بالقلبِ مِنها
  • ألا من يرى رأيَ امرىء ٍ ذي قرابة ٍ،
  • أَفي رَسْمِ دَارٍ دَمْعُكَ المُتَرَقْرِقُ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com