الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> أبو فراس الحمداني >> غَيرِي يُغَيّرُهُ الفَعَالُ الجَافي،

غَيرِي يُغَيّرُهُ الفَعَالُ الجَافي،

رقم القصيدة : 18311 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


غَيرِي يُغَيّرُهُ الفَعَالُ الجَافي، و يحولُ عنْ شيمِ الكريمِ الوافي
لا أرْتَضِي وُدّاً، إذا هُوَ لمْ يَدُمْ عِندَ الجَفَاءِ، وَقِلّة ِ الإنْصَافِ
تعسَ الحريصُ ، وقلَّ ما يأتي بهِ عِوَضاً من الإلحَاحِ والإلحَافِ
إنَّ الغنيَّ هو الغنيُّ بنفسهِ وَلَو أنّهُ عارِي المَناكِبِ، حَافِ
ما كلُّ ما فوقَ البسيطة ِ كافياً، فإذا قَنِعتَ فكُلّ شيءٍ كافِ
وَتَعافُ لي طَمَعَ الحَرِيصِ أُبُوّتي، و مروءتي ، وفتوتي ، وعفافي
ما كثرة ُ الخيلِ الجيادِ بزائدي شَرَفاً، وَلا عَدَدُ السّوَامِ الضّافي
خَيْلي، وَإنْ قَلّتْ، كَثيرٌ نَفعُها بينَ الصوارمِ ، والقنا الرَّعافِ
و مكارمي عددُ النجومِ ؛ ومنزلي مأوَى الكِرَامِ، وَمَنزِلُ الأضْيَافِ
لا أقتني لصروفِ دهري عدة ً حتى كأنَّ صروفهُ أحلافي
شِيَمٌ عُرِفتُ بهنّ، مُذْ أنَا يَافِعٌ، وَلَقَدْ عَرَفتُ بِمِثْلِهَا أسْلافي




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (زماني كلهُ غضبٌ وعتبُ) | القصيدة التالية (قَلْبي يَحِنّ إلَيْهِ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • أيا ظالماً ، أمسى يعاتبُ منصفا ‍!
  • قامتْ إلى جارتها
  • وللهِ عندي في الإسارِ وغيرهِ
  • يَا حَسْرَة ً مَا أكَادُ أحْمِلُهَا،
  • و مرتــدٍ بطرة ٍ ،
  • أأبَا العَشَائِرِ، إنْ أُسِرْتَ فَطَالَمَا
  • أتَعجَبُ أنْ مَلَكنَا الأرْضَ قَسْراً
  • مَحَلُّكَ الجَوْزَاءُ، بَلْ أرْفَعُ،
  • أقرُّ لهُ بالذنبِ ؛ والذنبُ ذنبهُ
  • المَرْءُ رَهْنُ مَصَائِبٍ لا تَنْقَضِي


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com