الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الإسلامي >> الأخطل >> نعْمَ المُجيرُ سِماكٌ مِنْ بَني أسَدٍ

نعْمَ المُجيرُ سِماكٌ مِنْ بَني أسَدٍ

رقم القصيدة : 17495 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


نعْمَ المُجيرُ سِماكٌ مِنْ بَني أسَدٍ بالمرجِ إذا قتلتْ جيرانها مضرُ
في غير شيء، أقلَّ اللهُ خيرهمُ ما إنْ لهُمْ دِمْنَة ٌ فيهِمْ ولا ثأَرُ
إن سماكاً بنى مجداً لأسرتهِ حتى المماتِ، وفعلُ الخيرَِ مبتدرُ
قَدْ كُنْتُ أحسِبُهُ قيناً، وأُنْبَؤهُ فاليومَ طيرَ عن أثوابهِ الشررُ
أبلى بَلاءَ كريمٍ، لَنْ يزالَ لهُ مِنها بعاقِبَة ٍ مَجْدٌ ومُفْتَخَرُ
لم يلههِ عن سوامِ الخيرِ قد علموا أمْرُ الضَّعيفِ ولا مِنْ حِلْمِهِ البَطَرُ
فإنْ يكُنْ مَعْشَرٌ حانَتْ مصارعُهمْ منا لهمْ، غيرَ ماني منية ٍ، قدرُ
فقد نكونُ كراماً، ما نضامُ، وقدْ يَنْمي لنا قَبْلَ مَرْجِ الصُّفَّرِ الظَّفَرُ
والخَيْلُ تشْتَدُّ مَعْقوداً قَوادِمُها تعدو وتمتحضُ الأكفالُ والسررُ
عشِيّة َ الفَيْلَقُ الخضراءُ تَحْطِمُهُمْ ما إنْ يواجِهُها سَهْمٌ ولا حَجَرُ




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (ألا بانَ بالرَّهْنِ الغَداة َ الحبائبُ) | القصيدة التالية (لِخَوْلَة َ بالدُّوميّ رَسْمٌ كأنّهُ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • فوارسُ خروبٍ تناهوا، وإنما
  • شربنا فمتنا ميتة ً جاهلية ً
  • لم يبقَ ممنْ يتقى اللهُ، خالياً
  • ومحبوسة ٍ في الحيّ ضامنة ِ القرى
  • عفا واسطٌ من أهْله فمذانُبْهْ
  • طرَقَ الكَرى بالغانِياتِ، ورُبّما
  • تغيرَ الرسمُ مِن سلمى بأحفارِ
  • ما جذعُ سوءٍ خربَ السوسُ أصلهُ
  • هممتُ بيعلى أن أغشى رأسهُ
  • كذَبَتْكَ عَينُكَ، أمْ رأيْتَ بواسطٍ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com