الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الإسلامي >> جميل بثينة >> تنادى آلُ بثنة َ بالرواحِ

تنادى آلُ بثنة َ بالرواحِ

رقم القصيدة : 16255 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


تنادى آلُ بثنة َ بالرواحِ وقد تَرَكوا فؤادَكَ غيرَ صاحِ
فيا لكَ منظراً، ومسيرَ ركبٍ شَجاني حينَ أبعدَ في الفَيَاحِ
ويا لكَ خلة ً ظفرتْ بعقلي كما ظَفِرَ المُقامِرُ بالقِداحِ
أُريدُ صَلاحَها، وتُريدُ قتلي، وشَتّى بينَ قتلي والصّلاحِ!
لَعَمْرُ أبيكِ، لا تَجِدينَ عَهدي كعهدكِ، في المودة ِ والسماحِ
ولو أرسلتِ تستَهدينَ نفسي، أتاكِ بها رسولكِ في سراحِ




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (ارحَمِيني، فقد بلِيتُ، فحَسبي) | القصيدة التالية (بثغرٍ قد سُقِينَ المسكَ منهُ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • حلفتُ بربّ الراقصات إلى منى ّ،
  • أهاجَكَ، أم لا، بالمداخِلِ مَربَعُ،
  • فيا بثنَ، إن واصلتِ حجنة َ ، فاصرمي
  • أتَهْجُرُ هذا الرَّبْعَ، أم أنتَ زَائرُهْ،
  • ألا ليتَ ريعانَ الشبابِ جديدُ
  • خليليّ، عُوجَا بالمحلّة ِ من جُمْلِ،
  • خلِيليّ، عوجا اليومَ حتى تُسَلّما
  • أمنكِ سرى ، يا بَثنَ، طيفٌ تأوّبا،
  • هل الحاتمُ العطشانُ مسقى ً بشربة ٍ
  • وقلتُ لها: اعتللتِ بغيرِ ذنبٍ،


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com