الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الجاهلي >> امرؤ القيس >> يَا دَارَ مَاوِيّة َ بِالحَائِلِ

يَا دَارَ مَاوِيّة َ بِالحَائِلِ

رقم القصيدة : 14339 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


يَا دَارَ مَاوِيّة َ بِالحَائِلِ فَالسَّهْبِ فَالخَبْتَينِ من عاقِل
صَمَّ صَدَاهَا وَعَفَا رَسْمُهَا واسعجمت عن منطق السائل
قولا لدودانَ عبيد العصا ما غركم بالاسد الباسل
قد قرتِ العينانِ من مالكٍ ومن بني عمرو ومن كاهل
ومن بني غنم بن دودان إذ نقذفُ أعلاهُم على السافل
نطعنهم سُلكى وملوجة ً لفتكَ لأمينِ على نابل
إذْ هُنّ أقسَاطٌ كَرِجْلِ الدَّبى أو كقطا كاظمة َ الناهلِ
حَتى تَرَكْنَاهُمْ لَدَى مَعْرَكٍ أرْجُلُهْمْ كالخَشَبِ الشّائِلِ
حَلّتْ ليَ الخَمرُ وَكُنتُ أمْرَأً عَنْ شُرْبهَا في شُغُلٍ شَاغِلِ
فَاليَوْمَ أُسْقَى غَيرَ مُسْتَحْقِبٍ إثماً من الله ولا واغلِ


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (لمن الديار غشيتها بسحام) | القصيدة التالية (ربَّ رامٍ من بني ثعلٍ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • أجارتنا إن الخطوب تنوب
  • جزعتُ ولم أجزع من البين مجزعاً
  • قفا نبك من ذِكرى حبيب ومنزل ( معلقة )
  • أيا هِندُ، لا تَنْكِحي بوهَة ً،
  • أماويّ هل لي عندكم من معرّس
  • كَأني إذْ نَزَلْتُ عَلى المُعَلّى
  • أمِنْ ذِكرِ سلمَى أنْ نأتْكَ تَنوصُ
  • أرانا موضعين لأمر غيب
  • لَعَمْرُكَ ما قَلْبي إلى أهْلِهِ بِحُرْ
  • ربَّ رامٍ من بني ثعلٍ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com