الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الإسلامي >> قيس بن الملوح (مجنون ليلى) >> إن الغواني قتلت عشاقها

إن الغواني قتلت عشاقها

رقم القصيدة : 14074 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


إن الغواني قتلت عشاقها ياليت من جهل الصبابة ذاقها
في صدغهن عقارب يلسعننا ما من لسعن بواجد ترياقها
إن الشقاء عناق كل خريدة كَالْخيْزُرَانة ِ لا نمَلُّ عِناقَهَا
بِيضٌ تُشبَّهُ بِالْحِقَاقِ ثُدِيُّهَا من عاجة حكت الثدي حقاقها
يدمي الحرير جلودهن وإنما يُكْسَيْنَ مِنْ حُللِ الْحرِيرِ رِقَاقَهَا
زَانَتْ رَوَادِفَهَا دِقاقُ خُصُورِهَا إ ني أحب من الخصور دقاقها
إنَّ الَّتِي طَرَقَ الرِّجَالَ خَيَالُهَا ما كنْتُ زائِرَهَا ولا طرَّاقَهَا


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (أَحِنُّ إلى لَيْلَى وإنْ شَطَّتِ النَّوَى) | القصيدة التالية (فو الله ثم الله إني لدائباً)



واقرأ لنفس الشاعر
  • رُعَاة َ اللَّيْلِ ما فعلَ الصَّباحُ
  • أليْسَ اللَّيْلُ يَجْمَعُنِي ولَيْلَى
  • أقول وقد صَاحَ ابْنُ دَأْيَة َ غُدْوَة ً
  • ألا يا عقاب الوكر وكر ضرية
  • أحِنُّ إذا رَأيْتُ جِمَالَ قَوْمِي
  • وداع دعا إذ نحن بالخيف من منى
  • أقُولُ لِقمَقامِ بْنِ زَيْدٍ ألاَ تَرَى
  • إزَارانِ من بُرْدٍ لها خَلَقَانِ
  • أَأَتْرُكُ لَيْلَى لَيْسَ بَيْني وَبَيْنَها
  • أمِنْ أجْلِ سارٍ في دُجَى اللَّيْلِ لاَمِعِ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com