الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الأندلسي >> ابن سهل الأندلسي >> يا حسنهُ والحسنُ بعض صفاته

يا حسنهُ والحسنُ بعض صفاته

رقم القصيدة : 11109 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


يا حسنهُ والحسنُ بعض صفاته والسّحرُ مَقصورٌ عَلى حركاتهِ
عبثت بقتلِ محبه لحظاتهُ يا ربّ لا تعتب على لحظاتِهِ
بتنا نشعشعُ والعفافُ نديمنا خَمرين من غزلي ومِنْ كلماتِهِ
صافَحْتُهُ واللّيْلُ يُذكي تحتنا نارين من نفسي ومن وجناتهِ
وضمَمتُهُ ضمَّ البَخِيلِ لمالِهِ يحنو عليه من جميعِ جهاتهِ
أوثقتهُ في ساعديَّ لأنهُ ظبيٌ خشيتُ عليهِ من نفراتهِ
و القلبُ يرغبُ أن يصير ساعداً ليفوزَ يالآمالِ منْ ضماتهِ
حتى إذا هامَ الكرى بجفونِه وامتدَّ في عَضديّ طوعَ سناتِهِ
عَزَمَ الغرامُ عليّ في تقبيلِهِ فجعلتُ أبدي الطوعَ عن عزماتِهِ
و ابى عفافي أن أقبلَ ثغرهُ والقَلْبُ مطويٌّ على جمراتهِ
فاعجبْ لملتهبِ الجوانح غلة ً يَشكو الظَّما والماءُ في لهَوَاتِهِ




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (حديثُ عنقاءَ صَبٌّ أدركَ الأمَلا) | القصيدة التالية (قبولكَ رَيْعانُ الشّبابِ، فلا ولّى)



واقرأ لنفس الشاعر
  • أبا محمّدٍ أعذِرْني فحُبُّكَ قَدْ
  • لا تطلبوا ثأري فلا حقَّ لي
  • سار بصبري وباحتمالي
  • سأُلزِمُ نَفسي عَنكَ ذنبَ غرامي
  • أموسى ولم أهجركَ واللهِ إنما
  • أُقَلِّدُ وجدي فليبرهِنْ مُفنِّدي
  • للَّهِ نهرٌ ما رأيتُ جَمالَهُ
  • سلِ النّومَ يا موسى وهُنّئتَ طِيبَهُ
  • هل يلحى في حملِ ما يلقى
  • خلُصتَ خُلوصَ التِّبرِ من عِلّة الضنى


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com