الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الأندلسي >> ابن سهل الأندلسي >> نفسي فدى موسى وإن لم تبقِ لي

نفسي فدى موسى وإن لم تبقِ لي

رقم القصيدة : 11078 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


نفسي فدى موسى وإن لم تبقِ لي ألحاظُه نَفْساً بها أَفدِيه
يَهدي إلى دِينِ الصُّباة ِ وحُسنُه آيٌ يضلُّ بهنَّ منْ يهديه
فعلتْ فعالَ عصا الكليمِ لحاظه بمصدقٍ دعواهُ لا يعصيه
تسعى لقلبِ الصَّبّ منها حَيّة ٌ أودتْ به لسعاً فمن يرقيه
وأرى قلوبَ العاشقِين تحيّرتْ من تيهه في مثلَ قفرِ التيه
جَدَّ الغليلُ ولو أراد تَفجّرتْ مثلَ العيونِ لنا مراشفُ فيه
شَقّتْ ظُبى ألحاظِه بحرَ الهوى شقَّ العَصا للصَّبّ كي تُرْدِيه
حتى إذا أمعنتُ فيه مغرراً أغرقنَني مع جُندِ صَبري فيه
فدعوته : إني بحبكَ مؤمنٌ لَوْ أنَّ إيمانَ الشّجِي يُنجِيه




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (أجَذْوة ٌ تُشْعَلْ) | القصيدة التالية (يا سميَّ المصطفى يا بغيتي)



واقرأ لنفس الشاعر
  • يا مرهبي دونَ سلطانٍ يصولُ به
  • أجَذْوة ٌ تُشْعَلْ
  • هو البنُ يا موسى وقد كنتَ ثاوياً
  • سأشْكُرُ مِنكَ العُقوقَ الذي
  • تسَلّيتُ عن موسى بحبّ محمّدٍ
  • أموسى ولم أهجركَ واللهِ إنما
  • نظرٌ جرى قلبي على آثارهِ
  • طَمَحتَ بأجفاني فأنسيتَها الغُمْضا
  • كيفَ تَرى زَورة َ الخَليجِ وقد
  • أحلى من الأمنِ لا يأوي كمدِ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com