الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الأندلسي >> ابن سهل الأندلسي >> صرحْ بما عندي ولو ملأ الفضا

صرحْ بما عندي ولو ملأ الفضا

رقم القصيدة : 11053 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


صرحْ بما عندي ولو ملأ الفضا ما لي وللتعريضِ فيمن أعرضا
لي شادنٌ صادَ الأسودَ بمقلة ٍ ألقى الكميُّ لها الذوابلَ معرضا
غُصنٌ مَنابتُه القلوبُ وكوكبٌ ما نوْهُ إلاَّ المدامعُ فيضا
ما طالَ لَيلي بعده بَلْ ناظري يأتي الصباحُ فلا يراهُ أبيضا
أبكي ويضحكُ راضياً بصبابتي فالصبُّ يجني السخطَ من ذاك الرضا
لا تلقَ أنفاسي بثغركَ إنه بردٌ أخافُ عليه من جمرِ الغضا
طار الكرى لكنَّ وجدي قصَّ في وكرِ الضلوع فلم يطقْ أن ينهضا
أصبو إلى قِصَصِ الكَليم وقَوْمِه قصداً لذكراكَ عندها وتعرضا
أشكو إلى الحَدَقِ المِراضِ وضَلّة ٌ أن يَشتكي هَدَفٌ إلى سهمٍ مضى
بلوى على القلبِ المعذبِ جرها لحظي الظَّلومُ ولحظُ موسى والقضا




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (ولمّا تبرَّجَ خُضْرُ البِطاحِ) | القصيدة التالية (خُذْها فصبغُ الظلامِ قد نَصَلا)



واقرأ لنفس الشاعر
  • وشَى بسِرّيَ في موسى وأعلَنَه
  • أخذوا مَوثِقَ العِذارِ على الخَدّ
  • تَنقادُ لي الأوتارُ وهي عَصِيّة ٌ
  • قُلْ لمن أسهرَ بالعينِ الجفونْ
  • عليلٌ شاقهُ نفسٌ عليلُ
  • نهرٌ كأنَّ الشمسَ تملأ قَلْبَهُ
  • محا قدومكَ عنا الرعبَ والعدما
  • نَعيمي في الحبِّ أن تشقى
  • هل يلحى في حملِ ما يلقى
  • أعلامهُ السودُ إعلامٌ بسؤددهِ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com