الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الجاهلي >> عنترة بن شداد >> وكان لدى الهيجاء يحمي ذمارها

وكان لدى الهيجاء يحمي ذمارها

رقم القصيدة : 10769 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


وكان لدى الهيجاء يحمي ذمارها ويطعنُ عند الكرَّ كلَّ طعان
به كنتُ أسطو حينما جدَّت العِدا غداة اللقا نحوي بكل يماني
فقد هدَّ ركني فقده ومصابهُ واخلَّى فؤادي دائمَ الخفقان
فوا أسفا كيف انثنى عن جواده وماكان سيفي عندهُ وسناني
رماهُ بسهم الموتِ رامٍ مصمَّمٌ فياليتهُ لما رماهُ رماني
فسوف ترى إن كنت بعدك باقياً وأمكنني دهر وطول زمان
وأقسمُ حقاً لو بقيت لنظرة ٍ لقرت بها عيناك حين تراني


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (ألا يا غرابَ البين في الطَّيران) | القصيدة التالية (بأسمَرَ من رماحِ الخَطّ لَدْنٍ أرى لي كلَّ يوْمٍ معْ زماني)



واقرأ لنفس الشاعر
  • عجبتْ عبيلة ُ منْ فتى ً متبذل
  • صحا مِنْ بعْدِ سكرته فؤَادي
  • دُموعٌ في الخدودِ لها مَسيلُ
  • فؤادٌ ليسَ يثنيهِ العذولُ
  • تُعَنِّفني زَبيبة ُ في الملاَمِ
  • بين العقيق وبينَ برْقَة ِ ثَهْمَد
  • أنا الهجين عنترهْ
  • إذا لم أُروِّ صارمي من دمِ العِدى
  • وفوارسٍ لي قد علمتُهُم
  • مدَّت إلي الحادثاتُ باعها


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com