الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الجاهلي >> عنترة بن شداد >> يا عبْلَ إنْ كانَ ظلُّ القَسْطَل الحلِكِ

يا عبْلَ إنْ كانَ ظلُّ القَسْطَل الحلِكِ

رقم القصيدة : 10724 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


يا عبْلَ إنْ كانَ ظلُّ القَسْطَل الحلِكِ أخفى عليكِ قتالي يوم معتركي
فسائلي فرَسي هلْ كُنْتُ أُطْلِقُهُ إلاّ على مَوْكبٍ كاللَّيل مُحتبِكِ
وسائلي السَّيفَ عنّي هلْ ضرَبتُ بهِ يوم الكريهة ِ إلاّ هامة َ الملكِ
وسائلي الرُّمْحَ عنّي هلْ طعنْتُ بهِ إلاَّ المُدَرَّعَ بينَ النَّحْرِ والحَنَكِ
أسْقي الحُسامَ وأسقي الرُّمْحَ نَهْلَتهُ وأتبعُ القرن لا أخشى منْ الدرك
كم ضربة ٍ لي بحدّ السيف قاطعة ٍ وطعنة ٍ شكتٍ القربوسَ بالكركِ
لولاَ الذي ترهبُ الأملاكُ قدرتهُ جعلتُ متنَ جوادي قبة الفلكِ




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (دَعني أَجِدُّ إلى العَلْيَاءِ في الطَّلبِ) | القصيدة التالية (أُعاتِبُ دَهراً لاَ يلِينُ لعاتبِ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • لأَيِّ حَبيبٍ يَحْسُنُ الرَّأْيُ والوُدُّ
  • مَا دُمْتُ مُرْتَقياً إلى العَلْيَاء
  • دع ما مَضى لكَ في الزَّمان الأَوَّل
  • أشاقكَ مِنْ عَبلَ الخَيالُ المُبَهَّجُ
  • قد أوعدوني بأرماحٍ معلبة ٍ
  • لقينا يومَ صهباءٍ سريّه
  • دهتْني صروفُ الدّهر وانْتَشب الغَدْرُ
  • نأَتكَ رقاش إلاّ عنْ لِمامِ
  • يُذبِّبُ وَردٌ على إثره
  • أرضُ الشَّرَبَّة ِ شِعْبٌ ووادي


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com