الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> السعودية >> محسن الهزاني >> سرح القلب

سرح القلب

رقم القصيدة : 64969 نوع القصيدة : عامي ملف صوتي: لا يوجد


سرح القلب في عشب روض الندم وامزج الدمع من جفن عينك بدم
واغتنم يافتى صحتك والفراق فان لابد ذو صحة من سقم
واحبس النفس عن تبع طرق الهوى قبل أن يافتى بك القدم
واحتزب من ظنونك ولا تبتئس فالجسد ربما صحته بالألم
ياقليل العزايا ياكثير الهموم كن لما رأتك المساوي خصم
إتقظ واتعظ واستمر واعتبر إنتظر للفرج في شديد اللزم
ربما شدة تقتحم في العشا والفرج في غدٍ ضيقة المقتحم
عن سفاهك يا فتى انتهى غادرك المشيب والصبا انهزم
دون عصر الصبا حان جنح المشيب وانت كنك بعد مابلغت الحلم
حيث عنك ارتحل وقت عصر الصبا معتنيك الفنا بالك انك تنم
أترك الغى وامسك بكف الهدى العروة اللى أبد قط ماتنفصم
كلما نام ناظر لبيب الكرى إرم ثوب الكسل والتأنى وقم
والبس اردان جنح الدجى واوتر لربك وارتهب واستقم
ثم صل اربع يافتى ثم بعدهن بالوتر إختتم
ثم بعد الفراغ اسأله يامن أوجد سبع وسبع بعد العدم
جامع الناس ابيوم لا ريب فيه جابر العظم من بعد ما ينقصم
ذو جلال ما يلج بالثرى واحترك في غسق في ثلث الظلم
أول لآخر ليس له إنتهاء لو يزل قادراً عادلاً في الحكم
واحدٍ ليس له في ملكه شريك ولا في جلالة عظم الإسم
كم رفع من وطا وكم حط من عالى مشمخر أشم
لم يزل بالعطا فوق بحر الندا باسط للملا بطن كف الكرم
يا حليم عظيم قوي مقيت كريم وما بالخواطر علم
ماجد يا إله اكبرا يا لحد إلى ملا للندى من يد تستلم
هو فان الملا فوق صرف الزمان وسنين دهم
فان حبل الرجا لم يبارح بنا فيك يا محيى باليات الرمم
بعد هذا يا ردى العزوم دع متى أو عسى ثم قم
إسأل الله باسرار ما قد أتانا والقصص وألف لام ميم وام
يا متم الرجا يا جزيل النوال أسألك يا مجيب الدعا ابلا قسم
الذي بدد ما عاصف واسألك يا ولى السراير يا قوى العزم
نقطة للملا والبرايا تجى من بحور الكرم حين ما يلتطم
يا لطيف كريم على عظيم الذى لم يزل في هواه ان يتم
أسألك من جود مدك يا رحيم رحمة للملا يا إلا هي تتم
وأسألك بعد ذا يا إلاه الأنام با الذي جرا ابراس ختم القلم
واسألك بالكلام الذي قد نزل به الامين فيه كل الحكم
رايح راجح مدجن كالدجا هاميا باكياً نامياً منسجم
عارض كائن إركن حافته كلما سند حيا وانتشر وارتكم
مرهش من على يحط الحيود بالوطا والغنا فوق روس السلم
كنه إلى ما بدا من ابعيد فى دقاق السدا بالقضا مرتدم
شامخات الذرا من شخانب طريق دونهن الهبا بالضحى مبترم
ساطع بارقة هاطل وابله خمسة عشر نهار علينا يتم
فانجلا ما ابتنى من ارتدام الغيوم وانتشا الخد من كثر سح الديم
وانقلب سو ظن البرايا حسن من كُثُرْ ما رأوا كَثِيرَ النعم
بعد ما انبتت حاروا الناظرين باختلاف الزهر مثل افصوص الختم
كن ما بين حوذنتها والعضيد نور يضى امشمشع افنار الحرم
واستحل الحجل للنفا والمكا يشترون القفاف فوق روس الاكم
واصبح الوق فوق راس الورق يغرد اغناه ابحُسن النغم
من مشى دِيرةٍ فى متان الحزوم كن جمر الغضا فوق روس الحلم
ختم نظمى على المصطفى ما ناض بارق بالدجى وابتسم



.

القصيدة السابقة (أنا دخيل الله) | القصيدة التالية (ناح الحمام)



واقرأ لنفس الشاعر
  • باب امورد الخدين
  • نكتب ابيات
  • طيف بعينى طاف والناس غرقا
  • ناح الحمام
  • هيا
  • ياحصة ما قلبوها الخمايم
  • أبا الله
  • ضحى العيد
  • أنا دخيل الله
  • ذكرّني وانا كنت تايب
  • موقع أدب (adab.com)


    اقترح تعديلا على القصيدة
    اضف القصيدة إلى مفضلتك
    أرسل القصيدة إلى صديق
    نسخة مهيئة للطباعة

    بحث عن قصيدة أو شاعر في موسوعة الشعر العامي
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    شعراء بلدك؟ | أخبر صديقك | راسلنا

    فهد عافت بدر بن عبدالمحسن الحميدي الثقفي أحمد فؤاد نجم محمد بن راشد آل مكتوم  صلاح جاهين نايف صقر عمر الفرا جوزيف حرب معز بخيت ضيدان بن قضعان سعد الحريص محمد الأحمد السديري محمد ابن فطيس


    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com
    برمجة قهوة نت